stats counter free التخطي إلى المحتوى
ذكر الله عزوجل اعظم الطاعات و أجل القُرُبات
ذكر الله عزوجل اعظم الطاعات و أجل القُرُبات




ذكر الله تعال من اعظم الطاعات التي تقربنا الى الله عزوجل و من ابسط و اسهل الاشياء التي لا تحتاج الى جهد و مشقه كاحج او كالجهاد في سبيل و هو طاعه يمكنك القيام بها في اي وقت و حين و امرنا الله عزوجل بذكره في عده مواضع في القرآن الكريم بل امرنا الله لان ان نذكره فقط في الشده بل في الرخاء ايضا

الادله على ذكر الله من القران الكريم

الادله كثيره و متعدده نذكر منها قوله تعالى في سوره الاحزاب الايه واحد و اربعون قوله {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا }  و ايضا في سوره الاحزاب مره اخرى في الايه خمسه و ثلاثين حيث قال تعالى { وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ } ووردت كلمه كثيرا في كلا الموضعين حيث انها اكد التشديد على كثره الذكر كون العبد دائما و ابدا يحتاج ربه في كل وقت و حين .

الادله على ذكر الله من السنه النبويه

وايضا هنا تتعدد الادله على ان ذكر الله هو ركن اساسي و ان ثوابه و اجره عظيم فعن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم “الا اخبركم بخير اعمالكم و ازكاها عند مليككم و ارفعها في درجاتكم و خير لكم من انفاق الذهب و الفضه  و من ان تلقوا عدوكم فتضربو اعناقهم و يضربوا اعناقكم ” قالوا بلا يا رسول الله قال : “ذكر الله عزوجل”

بين هذا الحديث اجر و عظمه ذكره عن سائر العبادات بل ان رسول الله صلى الله عليه و سلم شبه الذي يذكر الله بالحي اما الذي لا يذكر الله شبهه الرسول بالميت لما فيه ذكر الله من احياء القلب و الروح و سائر الجوارح

ماذا يفعل الله عزوجل عندما يذكره عبده

اخي المسلم لا تظن انه عندما تذكر الله فتاخذ حسنات او ثواب الذكر و ينتهي الامر عند هذا الحد لا بل انه عندما تذكر الله فان الله يذكرك ففي الصحيحين عن اي هريره رضي الله عنه فيما يرويه الرسول الكريم عن رب العزه قال : ” يقول الله تبارك و تعالى : انا عند ظن عبدي بي  و انا معه اذا ذكرني فان ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي  و ان ذكرني في ملاء ذكرته في ملاء خير منهم و ان تقرب الى شبرا تقربت اليه ذراعا و ان تقرب الي ذراعا تقربت منه باعا و ان اتاني يمشي اتيته هروله” فيا له من اجر و ثواب ان يذكرك الله فيمن عنده

و ايضا قال ابو الدرداء رضي الله عنه :لكل شيء جلاء و ان جلاء القلوب ذكر الله فهذا اجمل و افضل و اكثر و اعظم ثوابا حيث وضح ان القلوب تشبه الاوعيه سواء النحاسيه او الفضيه و التي تحتاج الى صقل و تلميع ان ما يقوم بهذا الواجب هو ذكر الله عزوجل من صقل و تليمع  للقلوب