وفاة “تركي آل الشيخ ” إشاعه أم حقيقة ؟
وفاة "تركي آل الشيخ " إشاعه أم حقيقة ؟

حالة من الجدل حدثت في وسائل الاعلام حول تركي آل الشيخ و نبأ وفاته ، حيث تصدر هذا الخبر جميع محركات البحث و جميع وسائل التواصل الاجتماعي .

حقيقة وفاة “تركي آل الشيخ”

خلال الساعات الماضية أثيرت حالة من الجدل حول “تركي آل الشيخ” فيعتبر وزير الترفية السعودي و مالك نادي ألميريا الاسباني و كانت حالة الجدل بسبب خبر وفاته حيث تصدر هذا الخبر جميع محركات البحث .

الوزير “تركي آل الشيخ” أصبح لا يظهر نفسة على مواقع التواصل الاجتماعي أو حتى عبر الشاشات لأنه يعاني من بعض الامراض و يحاول العلاج منها ولا يريد ان يفصح عن أي نوع من هذه الامراض بوضوح ، فيكتفي بأن ينشر أنه سيسافر الي أي من البلدان الخارجية للعلاج .

نشرت بعض الصحف ان الوزير “تركي آل الشيخ “توفى عن عمر 38 سنة بسبب إصابته بفيروس كورونا الجديد كوفيد-19 فبسبب كثره الامراض في جسده لم يستطيع ان يقاوم فيروس كورونا لأن المعروف ان فيروس كورونا يحتاج الى مناعة قوية و لكنه مع هذه الامراض قلت المناعة في جسده .

فهل توفي “تركي آل الشيخ” بسبب كورونا أم هناك حقيقة أخرى ؟

صرحت وزارة الصحة السعودية ان لا صحه لخبر وفاه وزير الترفية “تركي آل الشيخ” و لم يصب بفيروس كورونا لانه حريص دائما على إطلاع متابعيه على كل جديد يمر به و انه يستطيع ان يصرح بإصابته بفيروس كورونا اذا صح الامر بكل شجاعه .

آخر ظهور ل “تركي آل الشيخ”

كان آخر ظهور للوزير يوم الجمعة 3-4-2020 حيث نشر صورة له عبر موقع التواصل الاجتماعي الانستجرام ، فكانت الصورة تبين ما يعانيه الوزير من التعب و الجهد و لكنه لم يعلق على الصورة .

أما آخر منشور له عبر الفيس بوك له لتوضيح حقيقه توقيه أحمد فتحي لبيراميدز .

و بالنسبة لآخر تعليق له عبر الفيس بوك فقد كان يوم الخميس الموافق 2-4-2020 حيث علق على أزمة الاهلي المصري مع اللاعب أحمد فتحي حيث أكد على ان من يريد الرحيل يستطيع ذلك و نحن تستطيع ان نجلب الافضل دائما .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *