تقنية الذكاء الاصطناعي و ترجمة اشارات الدماغ
تقنية الذكاء الاصطناعي و ترجمة اشارات الدماغ

أصبح التقدم العلمي و التكنولوجي مقياسا أساسيا لتقدم الدولة و تطورها و ازدهارها فالتقدم العلمي و التكنولوجي يتطور بشكل سريع و كبير في جميع أنحاء العالم و من الأمثلة على هذه التطورات تقنية الذكاء الاصطناعي و ترجمة اشارات الدماغ  .

أنظمة الذكاء الاصطناعي و أهم فوائدها

العالم في تطور رهيب  حيث قام المساعدين الافتراضيين الذين صنعوا شركات مثل شركة جوجل و  شركة أمازون التى لها القدرة على فك شفرة كلامنا المنطوق  مقارنة بما قدمته التكنولوجيا لنا في السنوات الماضية و بالرغم من ذلك التقدم و التطور الا أنه لم يظهر بعد الأكثر غرابة  الذي يجعل الكلام و كأنه لعب أطفال مثل الذكاء الاصطناعي ” AI ” الذي له  القدرة على ترجمة دماغنا و ما يدور في الدماغ الى نص كامل دون سماع كلمة واحدة منطوقة .

مهندسو جامعة كولومبيا الأمريكية قاموا بابتكار نظام يترجم ما يدور في الدماغ من أفكار الى كلام نستطيع فهمه حيث  أن هذه التقنية يمكنها أن تعزز طرائق جديدة تساعد الحواسيب في التواصل مباشرة مع الدماغ و أيضا   هذه التقنية تكون حجر الأساس للأشخاص غير القادرين على الكلام المصابين من سكتة دماغية أو الذين يعانون من ضمور في خلايا الدماغ فتساعدهم هذه التقنية على التفاعل مع البيئة و القدرة على الكلام .

تحديات تقنية الذكاء الاصطناعي و ترجمة أفكار الدماغ

مرت تقنية الذكاء الاصطناعي و ترجمة اشارات الدماغ بالكثير من التحديات حيث ركزت  جهود الدكتور ” ميسغاراني ” الباحث الأساسي لدى معهد مورتيمر بي و فريقه على نماذج حاسوبية سهلة  حللت التخطيط الطيفي و هو تمثيلات بصرية لترددات الصوت و لكن فشلت هذه العملية  ما دفعهم ذلك الى طلب المساعدة من فوكودر و هو خوارزمية حاسوبية تنتج الكلام بعد تدريبها على تسجيلات لأشخاص يتحدثون .

حيث قال الدكتور ” ميسغاراني ” أن هذه التقنية تستخدم في ايكو لأمازون و سيري لابل و التى تجيب صوتيا عن أسئلتنا ، حيث تشارك الدكتور ” ميسغاراني” مع الدكتور  ” أشيش دينيش ” الجراح العصبي من معهد نورثويل الصحي للعلوم العصبية لتعليم فوكودر ترجمة أفكار الدماغ الى كلام منطوق ، فالعالم في تطور و تقدم مستمر .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *