stats counter free التخطي إلى المحتوى
مراقبة تفشي فيروس كورونا في البلدان الفقيرة
مراقبة تفشي فيروس كورونا في البلدان الفقيرة




يقوم العلماء بتطوير الكثير من التطبيقات في الهاتف الذكي على كوكب الارض تعمل  هذه التطبيقات على مراقبة تفشي فيروس كورونا بين البلدان المختلفة و الان يعمل الخبراء و العلماء على تدريب نظام ذكاء اصطناعي يقوم بالاستفاده من بيانات الهواتف الذكيه و الاقمار الصناعية لتقوم بتنسيق أفضل جهود الاغاثة في البلدان النامية الفقيرة التي تعاني من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد -19 .

أقمار صناعية لمراقبة تفشي فيروس كورونا في البلدان الفقيرة

يهدف مشروع تدريب الذكاء الاصطناعي الى تحديد الاشخاص الذين يحتاجون الى الاغاثة من خلال نشاطهم على هواتفهم النقالة و مراقبة أعراض الازمة و مراقبة انتشار فيروس كورونا كوفيد-19 بين الاشخاص .

صرح ” جوشوا بلومينستك ” العالم من جامعة كاليفورنيا بيركلي الاجنبية ان هذا المشروع سوف يتيح للعاملين في مجال الاغاثة وضع سلم الاهتمامات الاولية بشكل افضل و قام ” جوشوا بلومينستك ” و زملاءه بالتنسيق مع حكومات البلدان النامية الفقيرة لمحاولة تحسين و تطوير جهود الاغاثة و قد تخضع هذه البلدان الفقيره الى المراقبة و لكنها قد تتدخل في الخصوصية و لكن أكد ” جوشوا بلومينستك ” على حسن نيته في تحديد الاشخاص المصابين و إيصال المساعدات لهم مثل مناطق توجو و بنجلاديش .

حيث أكد العالم ” جوشوا بلومينستك ” ان في بلدة توجو هناك برنامج حماية اجتماعية يعمل على تسجيل البيانات التقليدية المعروفة و هو نظام كثير جدا و لكنه قلق لانه من الممكن عدم مقدرة البرنامج على تسجيل جميع الحالات فقد طلبوا العلماء المساعدة في التعرف على الهاربين من التسجيل في البرنامج عن طريق الاقمار الصناعية لان الحلول التقنية الحديثة ليست شاملة كل شيء لان العلماء لا يستطيعوا تدريب الخوارزمية على التقاط صور و تقوم بتحليلها و أيضا تعمل على حل المشكلة لان جودة الخوارزمية تعتمد على جودة البيانات المستخدمة .