stats counter free التخطي إلى المحتوى
إجتماع لحل أزمة سد النهضة بحضور مراقبين
إجتماع لحل أزمة سد النهضة بحضور مراقبين




يوم الثلاثاء الموافق 9-6-2020 سوف تعقد السودان و مصر و إثيوبيا اجتماع ثلاثي لبحث الخلافات حول سد النهضة الاثيوبي و سوف يكون من الحاضرين المراقبين من الولايات المتحدة و الاتحاد الاوروبي و أيضا من جنوب أفريقيا .

تصريح من رئيس السودان حول أزمة سد النهضة

و قد قام رئيس الوزراء السوداني ” عبدالله حمدوك ” بمحاولة التفاوض بعد قيامة ببذل الجهود مع القاهرة و أديس بابا للجلوس مجددا حول مائدة المفاوضات ، و وزارة الري السودانية صرحت في بيان ان الاجتماع سوف يتم عقدع في فيديو لمناقشة قضايا سد النهضة بعد ان تم توقف المفاوضات في فبراير الماضي بين الثلاث دول .

و بسبب رفض إثيوبيا توقيع مسودة اتفاق قامت الولايات المتحدة الامريكية و البنك الدولى بإعدادها حول ملء سد النهضة من قبل أديس أبابا تم تعليق المفاوضات في فبراير الماضي و رفضت السودان و مصر مقترح أثيوبيا في 12 أيار بتوقيع اتفاق جزئي بملء بحيرة السد في شهر اليوليو المقبل .

بدأت دولة اثيوبيا في 2011 ببناء سد النهضة على النيل الازرق بتكلفه 6 مليارات دولار و قد أثير هذا مخاوف مصر و السودان بشأن كمية الحصيلة من مياه النيل .

و قد دخل اثيوبيا و السودان ومصر في مفاوضات منذ 2011 للاتفاق على تأثير السد الاثيوبي على دولة مصر و السودان ، و تخشى هذه الدول ( السودان ومصر ) ان يتم احتجاز الخزان إمدادات المياه الاساسية للنهر  فطاقته الاستيعابيه القصوى 74 مليار متر مكعب .

و كان وزير الري السوداني ” ياسر عباس ” قد اكد ان الاتفاق شرط أساسي للسودان قبل البدء في عملية ملء سد النهضة ، و سد النهضة يؤثر على التخرين في خزاني الرصيري فالاتفاق على مبادئ تشغيل سد الرصيرص يعتمد اولا على تشغيل سد النهضة و يتأثر به .