stats counter free التخطي إلى المحتوى
صلاة الجنازة و الحكمة من مشروعيتها في الإسلام
صلاة الجنازة و الحكمة من مشروعيتها في الإسلام





اذا توفي المسلم وجب على المسلمين أن يصلوا عليه صلاة الجنازة ، فما صلاة الجنازة و ما حكمها و كيف تصلى ؟ فهناك طريقة خاصة لصلاة الجنازهةفهمي ليست كمثل باقي الصلوات .

صلاة الجنازة و حكمها

صلاة الجنازة هي الصلاة يؤديها المسلمون بكيفية معينة على من مات منهم ، و حكمها فرض كفاية فإذا مات مسلم وجب على المسلمين أن يصلوا عليه ، فأن لم يصل عليه أحد أثموا جميعا .

كيفية صلاة الجنازة

صلاة الجنازة لها أربع تكبيرات يصليها المسلمون وقوفا ، فلا سجود فيها و لا ركوع وهي سرية فلا يجهر بها الإمام إلا في التكبيرات الأربعة و هي

  • يقرأ المصلي بعد التكبيرة الاولى سورة الفاتحة .
  • يقرأ بعد التكبيرة الثانية الصلاة الإبراهيمية .
  • يدعو بعد التكبيرتين الثالثة و الرابعة للميت و لنفسه و للمسلمين و يسلم .

الحكمة من مشروعية صلاة الجنازة

شرع الاسلام صلاة الجنازة حتى يتذكر الانسان أن الحياة الدنيا فانية فيعمل الأعمال الصالحة و الطاعات و العبادات التى تنفعه في الحياة الآخرة ، و يخفف الله بسبب صلاة الجنازة  على الميت و ينال شفاعة المسلمين و يكثر الانسان من الصدقات و الزكاة و صلوات النوافل ليزيد التقرب بها الى الله تعالى و يحميه الله تعالى من عذاب القبر يوم يبعثه الله تعالى ، و لصلاة الجنازة فضل عظيم فقد حث الرسول صلى الله عليه و سلم عليها في قوله ( من شهد الجنازة حتى يصلي فله قيراط و من شهد حتى تدفن كان له قيراطان ) و القيراطان مثل الجبلين العظيمين ، لجميع هذه الأسباب شرع الله تعالى صلاة الجنازة ، فيجب على المسلم المؤمن أن يقتدى برسول الله تعالى في كل أعماله و أفعاله و غيرها ليقابل الله تعالى بكل راحة و طمأنينة .