stats counter free التخطي إلى المحتوى
الحديث القدسي و الفرق بين الأحاديث القدسية و القران الكريم
الحديث القدسي و الفرق بين الأحاديث القدسية و القران الكريم




ان الحديث النبوي الشريف هو المعين الطيب و النبع الصافي ، فهو المصدر الثاني للتشريع الاسلامي بعد القران الكريم الذي يستقي منه المسلم ثقافته و قيمه و هو الوجه الى كل خير في  جميع مجالات الحياة المختلفة ، فلا يمكن للمسلم أن يستغنى عنه سواء أكان حديثا نبويا أو قدسيا ، فما الحديث القدسي و ما الفرق بين القران الكريم  و الحديث القدسي ؟ .

الحديث القدسي

هو الحديث الذي ينسبه الرسول صلى الله عليه و سلم الى ربه عزوجل ، و سمي قدسيا تكريما له من حيث اضافته الى الله تعالى و للحديث القدسي صيغ معينة منها

  • أن يقول الراوي ( قال رسول الله صلى الله عليه و سلم فيما يرويه عن ربه ) و هذا يعتبر مثال على صيغ الأحاديث القدسية .
  • أن يقول الراوي ( قال رسول الله عليه و سلم قال الله تعالى أو يقول الله تعالى ) و ذلك مثال اخر على صيغ الأحاديث القدسية .

الفرق بين الأحاديث القدسية و القران الكريم

القران الكريم لفظه و معناه من الله تعالى و القران الكريم معجزة تحدى الله تعالى بها الناس جميعا و أيضا محفوظ من الله تعالى لقوله تعالى ( انا نحن نزلنا الذكر و انا له لحافظون ) و القران الكريم  لا شك في صحته حيث كله منقول بالتواتر و لا تصح الصلاة الا بالقران الكريم   ، أما الحديث القدسي معناه من الله تعالى و لفظه من الرسول صلى الله عليه و سلم  و الحديث القدسي ليس محفوظ من الله تعالى و ليس معجزة و الحديث القدسي يمكن الشك في صحته فمنه الضعيف و منه الصحيح و لا تصح الصلاة بقراءة الحديث القدسي  .