stats counter free التخطي إلى المحتوى
اكتشاف كوكب تاسع في المجموعة الشمسية
اكتشاف كوكب تاسع في المجموعة الشمسية




علماء و خبراء الفلك يعتقدوا ان هناك كوكب أكبر من الارض يوجد موقعه في نطاق المجموعة الشمسية و هذا قد يغير الكثير من نظريات الفلك التي تتعلق بالمجموعة الشمسية فمنذ ان قام العالم ” سكوت شيبارد ” دراسة علمية حول شكوك وجود كوكب غير مرئية و قد استمرت الادلة بالظهور بشكل تدريجي لاثبات هذه النظرية .

تصريح عالم الفلك ” سكوت شيبارد “

و قد صرح عالم الفلك من مؤسسة كارنيجي للعلوم في واشنطن ” سكوت شيبارد ” انه مقتنع الى حد كبير بأن العالم الحديث الذي يسميه الكوكب العاشر انه موجود في هذا العالم و قال عالم الفلك شيبارد انه اعتقد ان يكون هذا العالم موجود .

و الاوساط في علم الفلك تأكد على وجود هذا العالم من خلال تلسكوب جديد اسمه ” فيرا سي روين ” و لكن اقتناعا بعالم الفلك الذي قام بالاكتشاف في التسعينات الادلة على وجود المادة المظلمة التي تكون عبارة عن جزء من كتلة الكون .

و قد تم القرار ان العمل بالمرصد الفلكي سوف يبدأ في سنه 2022 فيمكن لتلسكوب روبن العثور على كوكب بشكل واضح بتقديم دليل على وجوده ، و ان قد تم اكتشاف الكوكب سيكون هذا انتصار لجميع علماء الفلك و من ناحية أخرى سوف يكون كارثة للنظرية القائمة حول طريقة نشوء النظام الشمسي .

و أكد شيبارد ان اكتشاف هذا الكوكب الجديد سوف يغير كل شيء نعرفه عن الكواكب خاصة في ظل عدم وجود نظريات تفسر كيف يمكن لكوكب كبير ان بيشكل بعيد عن كوكب الشمس ، و لكن لايزال أقصى النظام الشمسي البعيد غامض و ليس معروف الى حد كبير فيحتوي على ألغاز كبيرة من الاجرام الفلكية التي تبدأ من مدار نبتون الذي يبعد حوال 30 وحدة فلكية .